تحذير من حملات قرصنة تدّعي تصوير الضحايا لدى تصفحهم للمواقع الإباحية

1 يوم ago 10

حذرت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية من موجة جديدة من النوع "Spam Extorsion / Sextortion" التي تتكون من تلقي رسالة بريد إلكتروني من أحد القراصنة تشير إلى أنه تم اختراق هاتف ضحيته، وأنه قام بالتحكم به عن بُعد وقام بتصويرها بالفيديو عبر كاميرا الهاتف الخاصة به عند دخولها إلى المواقع الإباحية.

وأضافت الوكالة، في بلاغ لها، الخميس، أنه وبعد استقبال الرسائل غير المرغوب فيها، يطلب القرصان من ضحيته دفع مبلغ من المال (فدية) حتى لا يبث بياناته التي تم اختراقها وكذلك مقاطع الفيديو التي تم تصويرها على شبكات التواصل الإجتماعي.

ونصحت الوكالة مستعملي الشبكات المعلوماتية والأنترنات باتباع التدابير الوقائية التالية:

1 - رفض أي طلب للقيام بعمل غير أخلاقي على الإنترنت.

2 - قم بتعطيل كاميرا الهاتف الخاصة بك أو أي كاميرا أخرى متصلة بالإنترنت عندما لا تحتاج إليها.

3- لا ترد على رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها التي تطلب معلوماتك الشخصية: رقم CIN أو رقم جواز السفر أو الهوية المصرفية أو كلمات المرور.

4 - لا تدفع الفدية.

5 - لا تقم بحفظ معلومات تسجيل الدخول وكلمات المرور والتفاصيل المصرفية في متصفحات الويب.

6 - تحديث متصفحات الويب الخاص بك مع أحدث الإصدارات.

7- قم بتثبيت ملحقات "Netcraft" و "adblockplus" في متصفح الويب الخاص بك لمعرفة مدى موثوقية المواقع التي تمت زيارتها وحظر الإعلانات المشكوك فيها.

8 - استخدم حساب مستخدم له امتيازات محدودة للاتصال بالإنترنت.

9- تحقق من صحة المرسلين قبل قراءة كل رسالة مستلمة عن طريق البريد الإلكتروني أو تم نشرها على جدار Facebook / Twitter / Instagram وفي حالة الشك ، لا تستجيب ، لا تنقر على رابط النص التشعبي أو الصور فيه واحذفها على الفور.

وأكدت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية أنها تبقى على ذمة جميع مستعملي الشبكات المعلوماتية والأنترنات لمزيد من التوضيحات والمعطيات.

قراءة المقال كاملا